5 أسباب علاش ما خاصكش تدير كونط ف Netflix

وواخا يكون عندك تلغيه


Netflix من الخدمات اللي دارت ثورة ف العالم ديال المسلسلات ف العالم. الخدمة كتقدم لك الـ access لالاف المسلسلات والافلام باشتراك شهري. تمن واحد كيمكنك من الفراجة ف جميع المحتوى اللي عندهم ف السرفر. all-in-one payment!

تمن الاشتراك الشهري كيبدا من 100 درهم مغربي شهريا. أغلب المسلسلات والأفلام متوفرة فيها الترجمة العربية والدوبلاج للفرنسية وعدة لغات اخرى.

الامر يبدو أنه صفقة مربحة, لكن نظرا للأزمة المالية اللي عايش فيها المغرب ونسبة الشوماج ف البلاد عند الشباب, الامر ماشي خطوة دكية.

بغض النظر على التمن, هذي 5 أسباب آخرى علاش ما خاصكش تدير كونط ف نتفلكس واخا تكون مدمن على المسلسلات وعندك فلوسو:

1. ماشي جميع المسلسلات عندهم

نتفلكس لاعب جديد نسبيا ف سوق المسلسلات, كيقدم محتوى فائق الجودة, لكن ماشي هو اللاعب الوحيد اللي كاين.

كاين منافسين آخرين ف الدومين (HBO و AMC على سبيل المثال لا الحصر), اللي حتا هوما كينتجو منتوج بنفس الجودة والابداع. ف اللول هاد القنوات كتبث مسلسلاتها فقط عندها وف خدماتها أونلاين.

باش تشوفها ف Netflix خاصك تصبر مدة طويلة باش تشوف واش غادي تشري نتفلكس الحقوق ولا لا.

2. ما تقدرش تتحكم ف الـ Player

الـ Player ديال نتفلكس ماشي أحسن ما كاين ف السوق. بسيط بزاف وما كيعطيكش امكانية التحكم ف المسلسل كيفما الـ video player ديالك اللي ولفتيه سنين, واللي حافظ الـ shortcuts ديالو.

كذلك ايلا مولف تغير لون وخط الترجمة, البلاير ديال نتفلكس ما فيهش هاد الامكانية, غادي تضطر تتفرج بداك الخط البشع.

3. بزاف ديال المحتوى قدامك ف دقة واحدة

ايلا عندك الـ ADHD (اضطراب فرط الحركة وقلة الانتباه) وتركيزك قليل بحال أغلب جيل اواخر التمانينات والتسعينات, محتوى بزاف قدامك غادي غير يزيد يشوشك ويقلل تركيزك.

بمجرد الدخول لنتفلكس كتلقا عشرات المسلسلات قدامك. صعيب تركز ف حاجة واحدة. لذلك الفراجة أوفلاين كتبقا أحسن حل.

زائد, أغلب هذيك المسلسلات ما غاديش تتفرج فيها ولا غادي تعجبك. دورها فقط تشوش عليك وما تخليكش تركز.

4. ما تقدرش تركز والانترنت خدام

باش تخدم نتفلكس خاص الانترنت يبقا خدام والباروزر محلول. هاد الشي كيعني ان التركيز كيولي قليل مادام الفيسبوك حداك على بعد 2 سنتيمتر.

النتوتفكايشنز ما غاديش يخليوك تتفرج ونتا مركز. ضروري غادي توقف المسلسل. هذا علاش الفراجة أوفلاين كتمكنك من أنك ما ت

5. وجود بدائل مجانية

ف أوروبا وأمريكا الـ Streaming والتورنت غير قانونيين ويقدروا يديوك للحبس, لكن ف المغرب الامر عادي ونسبة المتابعة القانونية قريبة للصفر.

لذلك, مادام عندك بديل مجاني, كيبقا صرف مئات الدراهم شهريا على نتفلكس فكرة غير دكية….الا ادا كنتي ملياردير.

خلي صوتك

0 نقطة
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

عجبك المقال؟ بارطاجيه وما تنساش تدير J’aime للصفحة ف الفيسبوك!

كومنطي

تعليقات


المزيد ف: تيفي 📺

أهلا!

Sign in

نسيتي المودباس؟

ما عندكش كونط؟ تسجّل

Close
of

Processing files…