هذي القصة الحقيقية ديال السيد اللي داير عليه فيلم Schindler’s List

واللي أنقذ أكثر من الف إنسان!


Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

فيلم Schindler’s List من الافلام الإيقونية ف تاريخ السينما العالمية. الفيلم, اللي من إخراج المخرج العظيم Steven Spielberg يعتبر من أهم أفلام هولييود على الاطلاق.

الفيلم تقييمو 8.9/10 على موقع IMDb. غادي تلقاه ف أغلب الليستات ديال أعظم الافلام ف تاريخ البشرية مع أفلام بحال The Shawshank Redemption, وتلاتية الـ Godfather.

الفيلم من انتاج عام 1993 وحصل على عدة جوائز سينمائية. كيدور ف بولونيا خلال الحرب العالمية التانية, اللي كانت داك الوقت تحت السيطرة النازية.

الفيلم مصور بالكحل والبيض بشكل مقصود رغم وجود الالوان ف 93, باش ينقل لنا البؤس والحكرة اللي كانوا كيعشيوها أشخاص الفيلم.

بطل الفيلم الرئيسي بزنسمان ألماني عايش ف بولونيا. اللي ورغم جشعو, مع الوقت غادي يغيّر رأيو ويتعاطف مع العمال ديالو اللي كان النظام النازي كيرحلهم لاوشفيتز خلال الهولوكوست. البطل غادي ينقد حياة أكثر من ألف يهودي كان غادي يتم ارسالهم لمراكز الاعتقال.

القصة كتبان محبوكة مزيان. سيناريو هوليودي مؤثر. لكن المعلومة اللي قليل عارفها –باستثناء عشاق السينما طبعا– هو أن هاد القصة حقيقية وماشي خيال.

البطل هو Oskar Schindler, بزنسمان ألماني كاثوليكي عايش ف بولونيا

البطل هو Oskar Schindler, بزنسمان ألماني كاثوليكيي عايش ف بولونيا, وعضو ف الحزب النازي. السيد من مواليد 28 أبريل 1908, وكانوا عندو معامل لصناعة الذخيرة. اللي كان كيخدم فيها عدد كبير من اليهود.

أوسكار شندلر كان عضو ف المخابرات السرية النازية, وخدم جاسوس ف تشيكوسلوفاكيا ف فترة من حياتو, قبل ما يتم اعتقالو من طرف الحكومة التشيكية. لكن تم اطلاق سراحو من بعد.

عام 1944, النظام النازي خسر الحرب, وبدا ف خطتو بشكل رسمي للقضاء نهائيا على اليهود. شندلر, البزنسمان الجشع اللي كان كيستغل العمال ديالو وكيخدمهم بصاليرات هابطة, تأثر بالمآسي اللي شاف. وغيّر نظرتو لعمالو من مجرد عمال فقراء مسخرين لخدمة مصالحو, لأباء وأمهات وناس عندهم مشاعر بحالو.

شندلر حضر على  Amon Göth, القائد النازي اللي كان مشرف على مركز إعتقال ف بولونيا, كيقتل أطفال ومعتقلين فقط من أجل التسلية, ولا باش يخلي الاخرين يخدموا أسرع وأحسن.

هاد الشي زاد حرك الجانب الانساني ف شندلر.

ولأنه كان عضو ف الحزب النازي, وسابقا ف الاستخبارات, شندلر استغل معارفو وسلطتو باش يحمي الخدامى ديالو من أنهم يلقاو نفس مصير باقي اليهود.

بل أنه وصل لرشوة مسؤولين نازيين –من بيهم Göth– بمبالغ مالية كبيرة باش يتجنب ترحيل عمالو.

مثلا, الجيش النازي ما كانش عندو الحق يدخل لمعامل شندلر الا بموافقتو شخصيا. وكان كيبات ف البيرو ديالو باش يتدخل ف أي لحظة.

شندلر صرف فلوس منجيبو باش يشري الماكلة لعمالو من السوق السوداء, نظرا لأن المؤونة كانت قليلة وغير مسموح بيها لأي كان. بالاضافة لأنه كان كيقيّد العمال ديالو على أساس أنهم 20 سنة أصغر, الاطفال على أساس أنهم بالغين, المهندسين, المحاميين, والدكاترة على أساس انهم عمال بساط, كل هذا باش يتجنب إمكانية أنهم يتقتلوا ف حالة ترحيلهم, ويكونوا جزء من الالة الحربية النازية.

عن طريق الخطأ, تم ترحيل 300 سيدة من عمال شندلر, وتم اقتيادهم للدوش, السيناريو اللي كان كيعني الغاز.

“عرفت شي حاجة ماشي هي هذيك, حسنوا لنا شعرنا وصيفطونا للدوش. أملنا الوحيد كان شندلر يبان” كتقول Anna Duklauer Perl.

فعلا, شندلر تدخل ف آخر لحظة ملي عرف بالامر. “آش كتديروا؟ هاد الناس راهم ديالي!”

شندلر عطا رشوية للمسؤولين وأنقد هاد النسا. Anna Duklauer Perl عاشت حتا لعام 1997.

اليوم كاين 6000 يهودي من أحفاد الناس اللي أنقدهم عايشين ف الميريكان. الناس اللي أنقدهم شندلر كيتسماو Schindlerjuden, يهود شندلر. ونظرا للبيروقراطية النازية, كاين لائحة بأسمائهم وأرقامهم وشنو كانوا كيديروا ف حياتهم.

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

كومنطي

تعليقات


شنو ردة فعلك؟
كيوت كيوت
2
كيوت
هاهاها هاهاها
0
هاهاها
جيم جيم
4
جيم
أو إم دجي أو إم دجي
2
أو إم دجي
واضفّاك؟ واضفّاك؟
0
واضفّاك؟
ديسلايك ديسلايك
0
ديسلايك
لايك لايك
0
لايك

هذي القصة الحقيقية ديال السيد اللي داير عليه فيلم Schindler’s List

log in

Become a part of our community!
ما عندكش كونط؟
sign up

reset password

الرجوع لـ
log in

sign up

Join BoomBox Community

الرجوع لـ
log in